يساعد نظام التعليم المزدوج في إعداد الطلاب للنجاح في المهن عالية الطلب في الاقتصاد التنافسي للقرن الحادي والعشرين من خلال تعزيز شراكات تعليمية عالية الجودة مع قطاع الأعمال والصناعة. يتقن الطلاب المشاركون في برامج التعليم المزدوج بالاكاديمية المفاهيم الأكاديمية الصارمة والتقنية ذات الصلة التي تشجع الطلاب على بذل الجهد لتحقيق النجاح  بالاضافة الى اكتساب المهارات والمعرفة التي تحتاجها للنجاح في الصناعة التي يختارها

النموذج التعليمي

تعتمد مدرسة ظهر للتكنولوجيا التطبيقية بشكل أساسى على تطبيق نظم التعليم الفنية والتابعة لوزارة التربية والتعليم التي تعتمد علي التركيز علي التدريب العملي بمقرات المنشاءات التدريبية (المصانع والشركات) والذى يتطلب تواجد الطلاب يومين داخل المدرسة للحصول على الدراسة النظرية وتعلم المواد الثقافية، وتواجدهم، على الصعيد الأخر، لمدة أربعة أيام داخل المصانع للحصول على المهارات العملية وتنفيذ الجدارات الفنية المطلوبة المرتبطة باحتياجات سوق العمل.

 

 تعتمد  مدرسة ظهر للتكنولوجيا التطبيقية عند اعداد المناهج والمقررات الدراسية والتدريبية علي منهجية الجدارات المهنية  والتى تعتمد بشكل أساسي على تخريج طلاب قادرين على القيام بالمهام المرتبطة بمهنة مجال التخصص والتي يتم تصميمها على تلبية إحتياجات سوق العمل وذلك من خلال إشراك ممثلى سوق العمل والخبراء التربويين وكذلك بعض الجهات الدولية فى بداية عملية تصميم و تطوير المناهج مما يجعل الطالب قادرًأ على موائمة احتياجات سوق العمل من مهارات ومعارف واتجاهات تؤهله لتأدية مهام مهنة التخصص بهدف تيسير الإنتقال لسوق العمل بعد إنهاء الدراسة الأكاديمية. 

 

 

 تساعد أكاديمية السويدي الفنية (القائمة بادارة مدرسة ظهر للتكنولوجيا التطبيقية) في الحصول علي فرص توظيف بعد مرحلة التخرج وذلك من خلال وحدة التوظيف المسئولة عن التواصل مع شركات القطاع الخاص فى نفس مجالات تخصص الطلاب.

مزايا الطلاب

01

شهادة تتماشي مع المعاير الدولية

02

الزي المدرسي

03

الانتقالات لإماكن التدريب

04

بدل تدريب شهري (300جم)

05

توفير فرص توظيف للخريجين

06

الخبرة العملية

07

التأمين الطبى

08

منح دراسية بنسبة 100%

معايير الجودة

ينصب تركيزنا على تطوير وتحسين نظام الإدارة التعليمية والبرامج المقدمة لدينا بما يتوافق مع متطلبات معايير الجودة  لضمان تلبية متطلبات   الأطراف المعنية وتفوق توقعاتهم. تدعم سياسة الجودة تنفيذ إستراتيجيتنا وتحدد إطار العمل لتحديد أهداف الجودة لدينا.

 

يستخدم جميع موظفينا خبراتهم ومهاراتهم بمنتجاتنا وخدماتنا التعليمية بأعلى مستوى من الكفاءة.

 

مبادئ عملنا هي:

الامتثال لجميع القوانين واللوائح والتشريعات األخري المعمول بها.

التركيز على التحسين المستمر لجودة منتجاتنا التعليمية وكفاءة الاعمال.

وضع ونشر أهداف الجودة قابلة للقياس بالأكاديمية.

جمع ومراقبة أراء وملاحظات العمال لتحسين رضائهم: الإلتزام ببرنامج المراجعة الداخلية لضمان الفعالية المستمرة لنظام الإدارة التعليمية

تعزيز مهارات موظفينا وبالتالي تعزيز الوعي لديهم تجاه الجودة.

الصحة و السلامة

يجب أن تكون المدرسة مكانًا آمنًا لجميع الطلاب؛ أن تكون مكانًا خاليًا من المخاطر والعنف والتمييز.

 المدارس الآمنة هي وسيلة لنشر المعرفة حول المخاطر المحتملة في المناطق المحيطة بهم وكيف يمكن للطلاب حماية أنفسهم من مثل هذه المخاطر. 

يتم تعليم الطلاب كيفية الاستعداد لحالات الطوارئ والاستجابة لها وإعادة البناء في وجهها. وبذلك تكون المدرسة دائمًا مكانًا يغنم فيه الطلاب بالأمان والحماية.

صفر إصابات.
تعزيز ثقافة الصحة والسلامة والبيئة بين الموظفين والطلاب من خلال التدريبات.
ضمان بيئة آمنة ومأمونة لجميع الطلاب والموظفين والزوار
مراجعة جميع الخطط على مستوى المبنى لتحقيق أقصى قدر من السلامة والتنفيذ الفعال لخطط السلامة .
تنفيذ احتياطات COVID-19، بما في ذلك التعقيم والتوعية والحجر الصحي.
الالتزام بالمتطلبات القانونية لمكافحة الحرائق